تحذير: هذه المدونة تخضع لقانون حماية حقوق الملكية الفكرية، ونحذر من نشر أو نقل أي نص أو مقال دون نسبه للمؤلفة بأي وسيلة.







الأحد، 13 مارس 2011

ماذا تريد أن تكون ..؟



"ماذا تريد أن تصبح عندما تكبر؟"
سؤال طٌرح علينا عندما كنا صغاراً ، ماذا نريد أن نكون؟
أغلب الآباء والأمهات يحثون أبناءهم على أن يكونوا إما مهندسين أو أطباء عندما يكبرون
وكان هذا حال أبي وأمي ايضاً !
فقد كانا يشجعاني على التفوق ونيل أعلى الدرجات حتى أتمكن من الالتحاق بكلية الطب أو الهندسة ( لا يهم، فالمهم أن التحق بإحدى هاتين الكليتين!)
لم أعترض.. بل تشربت الفكرة واستقرت في عقلي واصبح هاجسي في الحياة هو الوصول الى ذلك الهدف وتحقيقه ..
لا انكر اني فكرت بمهن أخرى غير ( الطب والهندسة) كان أكون قائدة طائرة ! نعم حلمت بان أكون أول فتاة خليجية / عربية تقود طائرة مدنية!
و
أن أصبح مضيفة جوية ! فقد كنت في صغري معجبة بلبس المضيفات وزينتهن فاردت أن أصبح مثلهن!
و
فكرت أن أدرس الفلك، وقد اهتممت في مرحلة ما من حياتي بالأبراج وقراءة الكتب الفلكية ومتابعة أخبار مرصد العجيري وحالات الكسوف/والخسوف وتمنيت لو أصبح رائدة فضاء !
وفي مرحلة ما تأثرت كثيراً بالفن والفنون التشكيلية .. أردت أن أصبح فنانه تشكيلية كبيرة على الرغم من عدم قدرتي على رسم "قطة" ! وحضرت معارض فنية وعشت الحلم لفترة !
ثم اردت أن أمتهن مهنة أخرى .. أردت العمل في المباحث أو الأدلة الجنائية .. ورحت أبحث عن التخصصات المعنية بالدراسات الوراثية والجينية !
تعددت أحلامي .. واردت أن أكون كل شيء في وقت واحد ! ولكني لم أتخلى أبداً أو استبعد دراسة الهندسة أو الطب !
كان هاذان التخصصان بمثابة عقيدة أؤمن بها .. هدف لابد من تحقيقة ولا حياة لي بدون تحقيق ذلك!
هل كان السبب هو رغبتي الفعلية بدراسة هذه التخصصات؟ أما لأنني أردت أن أحقق حلم والديّ بذلك وادخال الفرحة والبهجة على نفوسهم عندما يصبحوا والدين لمهندسة أو طبيبة؟!
لم هاذين التخصصين؟ لم الطب والهندسة؟
لم لا يطمح الأهل لبنائهم بمهن أخرى؟
ما الخطأ في أن أكون محامية أو قاضية أو معلمة أو فنانة تشكيلية أو أديبة أو أي مهنة أخرى أريدها؟
لم يجب على الابناء أن يكونوا جميعهم مهندسين أو أطباء؟ لم لا يعي الأهل وجود فروقات وقدرات بين الأبناء؟
لم لا يدع الأهل حرية الاختيار للأبناء في أن يختاروا مهناً يحبونها ويبدعون فيها؟
بالنسبة لي حققت ما اراد والديّ .. وما اردته أيضاً بناءً على رغبتهم .. ولكني أتساءل دوماً ماذا لو لم أحقق ذلك الهدف، هل ستنهار حياتي؟!
ماذا أردت (تريد) ان تصبح عليه؟
هل كان ذلك اختيارك أنت أم اختيار والديك؟
هل حققت ماتريد؟
لو لم تكن مهنتك الحالية هي ما اردت، ماذا كنت تريدها أن تكون؟
هذه أسئلتي لكم وبانتظار اجاباتكم المختلفة :)
كونوا بخيـــــر




هناك 25 تعليقًا:

iBrahim aAdam يقول...

المشكلة إننا في عالمنا العربي ,
أو خليني أتكلم عن مصر بالخصوص ,
لا أحد يعلم أي شيء عن الوظيفة التي يتمناها ,
يعني أنا لحد المرحلة الثانوية لم يكن لدي هدف محدد
كنت عاوز أجيب مجموع عالي و خلاص
و في 2 ثانوي تقريبا قلت لنفسي أنا بحب الكمبيوتر , أدخل حاسبات و معلومات ,
و بعد الثانوية اكتشفت أن مجال البرمجة ليس بهذا الشأن في مصر , فقلت أدخل هندسة ( و خلاص ) ,
و دخلت هندسة ,
و حتى أول سنة في هندسة ( إعدادي هندسة ) لم تكن لدينا المعلومات الكافية عن الأقسام التي ننوي دخولها ,
لدرجة إني لم أكتب ورقة الرغبات !!
و ذهبت في بداية السنة الثانية وجدت أنهم ( أدخلوني ) قسم كهرباء , لأن كان مجموعي و الحمد لله كبير و المسؤول بتاع شئون الطلبة قال لي لو عاوز تحول لقسم تاني أقل عادي ,
بعدها بشوية رحت و قلت لهم أنا عاوز أدخل ميكانيكا ,
و بعد ما دخلت ميكانيكا لم يكن أحد يعرف ما هي طبيعة عمل مهندس الميكانيكا بعد التخرج
ثم تخرجنا , و اكتشفت أنني لست مهندسا ,
فلا يوجت تصميم و لا تصنيع و لا ... في بلادنا المصونة ,
و اكتشفت أنني أصبح ( مشرف عمال ) !!


أما بالنسبة للمهنة التي كنت احب أن أعمل بها هي : النجار
أحب النجارة جدا

لكن على العموم .. فالله قدر لنا حياتنا قبل أن نوجد بها
إنما نعمل على مواضع القدر و نأخذ بالاسباب
و عذرا على الإطالة

Engineer A يقول...

iBrahim aAdam


صحيح .ز

في الكثير من الأحيان التفكير بنوع الوظائف يجعلنا نختار مهن لا نريدها ولا نستمتع بها بحكم أن هذه الوظيفة مرغوبة ومطلوبة!

في عالمنا العربي

نجبر على اختيار وظائف لا نحبها وأحياناً كثيرة يتم تعيننا بمسى آخر بعيد كل البعد عن تخصصنا بحجة عدم وجود هذا التخصص بالدولة ولنقص المعدات والجهات التي تعمل به ..

بالنسبة لي عملي هندسي ويتطلب مني التواجد في المواقيع والاشراف على المشاريع ووضع التوصيفات الفنية وغيرها .. ومع ذلك أجد نفسي حبيسة المكتب .. اجلس فيه لساعات دون اي انجاز يذكر!

الله المستعان

شاكرة لك مرورك أخي الكريم

زٍحَ’ـمةَ حَ’ـڪيّ..||≈ يقول...

أتعلمينَ الطبَ والهندسةَ هيِ طموحَ كل أبَ أو أمَ ربماَ لانهُ كانَ حلِمَ طفولتهمَ
ولم يتحققَ لهمَ وربماَ لأن بهاَ إفادةَ
لشعبَ وطنكَ وكذلكَ لأهلكَ
لاأخفيكِ أننيِ لم أفكرَ بهماَ قطَ كأختصاصَ
وكمستقبلَ ولمَ أفكرَ بعدَ ماهو الأختصاصَ
الذيِ سأدخلهَ لاكنَ هدفيِ هو أكمالَ
دراستيِ حتى نيل شهادةَ الدكتوراةَ ولاكن ليستَ بالطبَ !!
موضوعكَ هادفَ ورائعَ بل هوَ مهمَ فيِ مجتمعاتناَ التيِ أصبحَ هدفَ الأبنَ
على يد الوالدينَ حتىَ يتلاشى مايسمونةَ
بالـ " مستقبل "
:
أحببتُ المكوثَ هناَ وأكثرَ
كونيِ دائماً أفضلَ
متابعةَ ~

الليوان يقول...

مساء الخيرات يا مهندسه...

والله شوفي..انا كنت ابي اصير مترجمه
:)

بس بصراحه لما طلعت نتيجتي بالثانويه كانت عاليه ولله الحمد وكنت من المقبولين قبول فوري..

بس وقت التسجيل للجامعه كنت مسافرة وما قدرت ارد بسرعه عاد عمي الله يهداه راح وسجلني..بالواسطه طبعا لان مايصير بدون حضوري..
وحط لي تخصص على كيفه :(
محاسبه
شوفي الفرق بين الادب الانجليزي والارقام

بس تصدقين كثر ماعصبت كثر ماحبيت التخصص بعدين..
وكانت وجهة نظرة ان اللغه تقدرين تدرسينها وتاخذين فيها دورات مايسوى تضيعين وقتج بالجامعه عليها
؛)....@@

وبس سلامتج
بس طبعا عيالي لهم حرية الاختيار بدون حتى اقتراحات مني

:)

AM.SA.CHANNEL يقول...

أنا كذلك، لا أعرف لماذا الأهل هم من يشكلون أبنائهم، حتى لو لم تكن ميولهم تميل إلى هذه المهنة، كثيرون كانوا معي ، كانوا يتمنون الإحساس بالراحة فقط في تخصصاتهم و لكن كانوا غير قادرين على ذلك لأنهم أجبروا على ذلك، و ندموا أشد الندم على حصولهم على النسب العالية ..

أما عني أنا فقد دار في فكري كما داري في فكرة، مرة أريد أن أكون رائدة فضاء و كنت متعلقة بالفلك، و بعدها غيرت رأي إلى الصحافة، و من ثم الفنون وهكذا، و كنت في جامعة و حولت إلى جامعة أخرى لدراسة القانون، على الرغم من أنه المحاماة لم تكن في يوم من الأيام من أحلامي، و لم تخطر ببالي أبدا، و لكن الله يقدر و يضعنا و نحن لا نعلم، و لكن أنا عندما دخلته بإرادتي على الرغم من إعتراض الكثير، إلا والدي الذي وافقني، و جائني كلام كثير حول هذا التخصص، و أنا أعتبر أول إمرأة في عائلتنا أدخل هذا المجال و لا أحد في عائلة أمي أو أبي له علاقة في القانون، و حتى في منطقتي ليس هنالك محاميات ..
لكن لأني أريد، حاولت حتى أدخل هذا العالم، الذي أنا أتحمل تبعته في حالة رسوبي، لأن الكل عارضني و أمي كذلك لأنها كانت تريدني أن أتخصص هندسة الكمبيوتر ، لكن الآن هم الحمد الله راضين ..

ما يحزنني أكثر أن اغلب الأطباء دخلو إلى عالم الطب دون حب، و إنظري الى الطب العربي الآن و الطب الخارجي أيهما أفضل ..

سفيرة المحبه يقول...

السلام عليكم اختي
موضوع رائع..كروعتك
لكن اود ان اقول احلامنا اللي هي واحنا صغار للاسف عكس احلامنا لما نكبر ونشوف الواقع
انا كان امنيتي اصير مهندسه لانه تعجبني المهنه هذي او مدرسةعلوم طبيعيه اتوقع انتم تسمونها علم الاحياءحتى بعض المدرسين اللي كنت ادرس عنهم قالو لي مره لما تكملي دراستك تعالي واحنا بنساعدك تدخلين التعليم وتصيري مدرسه
بس للاسف حدثت اشياء حالت دون ذالك


هذه هي الدنيا نحلم ونحلم وفي الاخير لما نكبر نصدم بواقع مرير=)
تحياااتي لك اختي

~أم حرّوبي~ يقول...

على الأقل عطوج خيارين أنا امي وأبوي يبونا نصير كلنا دكاتره وخواتي 2 منهم دخلوا تخصصات طبية ..أما أنا فتعددت احلامي وكنت لين اخر سنة ثانويه افكر بالطب ..لكن دايما كنت اقولهم اذا بدرس طب بدرس طب نفسي لا غير يا طب نفسي يا بلا ..وماكانوا مقتنعين بالطب النفسي على اساس اني بصير مينونه !!
اخر سنة ثانويه سمعت جملة من دكتوره عالتلفزيون وقتها قررت مابي طب ..
ولمن اكتشفت الهندسة المعمارية عرفتها اكثر واكثر حبيتها وحسيته تخصص حلو في من هواتي الا وهي الرسم وفيها من المواد اللي احبها مثل الرياضيات والفيزيا ..والحمدلله يوم عن يوم حبي لهالتخصص يكبر ..لكن امي ابوي للحين مو مقتنعين بتخصصي ولحين يبوني احول طب :(

والله يوفق الجميع وييسر أمورهم ^^

Seema* يقول...

من فينا اشتغل بالآخر في الوظيفة نفسها التي كان يتمناها وهو طفلًا؟
الأحلام تتحول حقيقة وأنا لا أكذب المقولة, لكن الأحلام تتغير. ما كنا نرغب فيه قد لا تكون رغبتنا الحقيقية بل الرغبة التي ظننا أنها حقيقية لأنها زرعت في عقولنا.

لم تكن هناك مهنة لم تخطر ببالي, وددت بتجربة كل شئ منها "الحرامي" وقد حزنت بأنها لم تكن مهنة! :p

لم يعجب والدي في اختياري للتخصص الجامعي لكنني أصريت عليه.. وأقول الزين مهما كانت وظيفته يفرض نفسه وممكن يحقق النجاح اللي ما قدر يحقق غيره بأي مجال.

عسى الله يوفقنا وإياكم لكل خير! :")

سلة ميوّة يقول...

ههه خوش موضوع
شخصيتي قريبه منج وانا صغيره تنقلت بين وايد أفكار...

بس اذكر اني كنت وايد العب اني طبيبه على مع بنات العايله وخواتي من عمر الدنيا والحين بيمعه او زواره لما يتذكرون نقعد نضحك لأني كنت ألعب دكتورة وبالذات تخصصي اللي الحين :)
عقبها لما كبرت فجأتي كنت أبي اكون شرطيه..أو محققه!.:) اذكر ولد عمي كان يعايرني يقولي ها قدمتي عالمغاوير:)
وكنت اعصب واسأل امي شنو يعني المغاوير!:)


تالي شوي كبرت وقلت بصير صحفيه!!!


وأمتلك مجلة أكون انا مديرة تحريرها او صاحبتها!!!


بعدين...اخر شي رسيت عليه
هندسة ديكور!

والا علم بحار!!! هم لاتسألني ليش!!! بعدين صار لي ظرف غير مجرى حياتي وصار اصراري اصير دكتورة بأي ثمن!!! والحمدالله حققت حلمي...
اللي يضحك...

اني عوضت سالفة الشرطيه والمحققه بلقب شارلوك هولمز او المحقق كونان!!! عندج فكره شاكه فيها...تعالي خبقي زبيلج..واطلع لج البيضه منو باضها والديايه من يابها...

والصحفيه عوضتها بالكتابه وبالمدونة...والحمدالله على كل حال:)


مساج الله بالنور:***

BookMark يقول...

حلمنا وحلمنا .. وصحونا على واقع مختلف

ماندري يمكن هالواقع أحلى من الحلم اللي كان ممكن يتحقق

ومثل ما قالت سيما الأحلام تتغير،
وأغلبنا كان لي آخر لحظة بين اختيارين أو أكثر

واشمعنى طب وهندسة؟
الحروف (د/م) جدام الاسم حلوة D;

الله يحقق أحلام الجميع :)

Engineer A يقول...

زحمة حكي

من المهم التفكير في مهنة تعيننا على أمورنا الحياتية والمعيشية ، وليس بالضرورة أن تكون هذه المهنة أو الوظيفة " علمية" كمجال الطب والهندسة .. ويمكن للانسان تحقيق طموحاته في أي تخصص آخر وأي مجال يرغب به ..


وفقك الله وشكراً على المشاركة

Engineer A يقول...

الليوان

أنا بعد احب ادرس لغات واستمتع بتعلم لغة جديدة .. لدرجة اني كنت ابي اتخصص في الثانوية تشعيب انجليزي علشان اكمل وادرس فرنسي في فرنسا بس ماصار :) والحمدلله راضية وقانعة بالتخصص اللي درسته مع اني في البداية ماكنت حابته ولو يرجع فيني الزمن ما اختار غيره ! :)

مشكلتي اني ابي لعيالي الأفضل .. وبنفس الوقت مابي افرض عليهم شي ما يبونه ! الله يعيني :/

تسلمين حبوبه والله يحفظ لج عيالج ويخليهم ويبلغج فيهم اللهم آمين

Engineer A يقول...

AM.SA.CHANNEL

نقطة مهمة ذكرتيها بخصوص الطب .. مع الأسف وايد ناس تدرس تخصصات مو حابتها منها الطب مع انها مهنة انسانية بالدرجة الاولى وتتعلق عليها ارواح ناس وايد ..

مثل اللي يدزون عيالهم لدول بره مو معترف فيها لدراسة الطب ويرجع لج بشهادة من غير علم ( شاري الشهادة) انزين شنو ذنب الناس اللي بيطيحون تحت ايدينهم؟! ربي فوقهم والله

وهم في بنات الله يهديهم تختار تصير معلمة تسالينها ليش؟ تقول علشان الراتب زين والعطلة طويلة! انزين والاطفال اللي بتعلمينهم؟ مربيات اجيال لكن مع الاسف اهم يحتاجون لتربية!

الله المستعان والله يوفقج يارب ويحقق لج كل طموحاتج اللهم آمين ..

تسلمين

Engineer A يقول...

سفيرة المحبة


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

احياناً تصطدم أحلامنا بالواقع مع الأسف .. ونكتشف ان الامور لا تجري بحسب اهوائنا ورغباتنا فنضطر لمجاراتها لكي نسير مع التيار ولا تجرفنا الامواج بعيداً وتغرقنا ..

بالتوفيق وشكراً على التواجد الجميل

Engineer A يقول...

أم حروبي

أمر محيّر بالفعل ..

غلى الآن نجد الناس تنظر الى الطب النفسي نظرة دونية .. ولازال يشكل علامة استفهام كبيرة للبعض!


هندسة العماره جميلة جداً .. والاجمل حبك للرسم واستمتاعك بما تقومين .. وفقك الله وسدد خطاك اللهم آمين

دمتي لمن تحبين

Engineer A يقول...

Seema

كلام صحيح ..

كانت والدتي تقول نفس الشيء ، فعندما أحدثها عن ميولي الأدبية ورغبتي بدراسة الأدب واللغات كانت تقول :

" لا يوجد انسان لديه ميول علمية بحته! فلا نجد الاشخاص العلميين يقضون اوقات فراغهم بحل المسائل الحسابية والفيزيائية المعقدة، الانسان الذكي ينجح في اي مجال يوضع به ويمكنه أن يمارس هواياته في اوقات الفراغ"

وكان كلامها حكيماً وسليماً والحمدلله اني اخذت بنصيحتها وسرت في هذا الطريق :)

فقد عرفت الفرق بين الهواية والمهنة وبين الموهبة والوظيفة ..

وفقك الله ودمتي لمن تحبين

مشكوره على تواجدج الحلو والغالي :)

Engineer A يقول...

سلة ميّوه

اي والله ما بقى حلم او مهنة ما حلمنا فيها واحنا صغار :)

انا كنت بعد اتمنى اصير دكتورة لا ويا طب اطفال او طب اسنان ! بس القدر اختار لي الهندسة وحبيتها والحين ما ابدلها ولا استغني عنها :)

وهوايتي في الكتابة امارسها من خلال المدونة او بعض الكتابات الخاصة والحمدلله حققت حلم باصدار او كتاب مطبوع لي وان شاءالله احقق المزيد ..

باجي الحين اتعلم بعض اللغات وخلاص تكمل :))


صباحج ورد ونوير :)

Engineer A يقول...

BookMark

صحيح يمكن الأحرف جدام الاسم يحسسج بشي مميز بس صدقيني عمرها ال ( د او ال م ) ما تجي بالساهل ..

للحين أكثر شكثر عانيت وانذليت علشان هالحرف :)

يلا صارت ذكرى وايام عدت والحمدلله :))

موفقة يارب ومشكووره على المشاركة الحلوة

دمتي بخير

ايمان يقول...

بداية ليس كل مايتمناه المرأ يدركه ,, لكن ممكن ان نحول اتجاه الاشرعه اذا سكنت الرياح ,,
عزيزتي مهندسه تخصصت شريعه اصول فقه ولم اكن ارغب فيه -فقد حلمت باحلام اخرى خاصة ان اكون مرشده نفسيه واستمع للناس - مع قدرتي بالنجاح في الشريعه بل بالتفوق فيه واردت علم نفس او اعلام لكن لم تكن حركة الرياح في صالحي لكنني لم اياس فلم توجد دوره في التنميه الذاتيه الا ودخلتها وحصلت على العديد من الرخص والدبلومات في مجال الارشاد النفسي والطاقه والتنويم وغيرها والآن اكمل دراستي بالارشاد النفسي وامارس الارشاد والتدريب :) فقد حولت مسار الشراع بما اريد
وساكتب مدونة بهذا الموضوع فقد الهمتيني به فشكرا جزيلا

طموحة مملوحة يقول...

لووول وانا صغيرة كنت ابي اير مطربة ومذيعة ورسامة و طبيبة جراحة واكون مشهورة .. صج ماصرت هالاشياء بس جربت الغناء في جميع مراحل دراستي مع فرقة الموسيقى والنوادي ومذيعة كنت اقدم كذلك في الحفلات والمدارس ورسامة الحمدلله للحيين طبيبة ماقدرت بس دشيت تمريض ودرست تمريض واخيرا صرت جيولوجية .. لووول يعني مافكرت بهالمجال من صغري سبحان الله

STeVe يقول...

في البداية تكون دائرة التفكير واسعة .. وتبدأ في الضيق أكثر فأكثر حتى ينحصر هدفنا في اثنين او ثلاثه !
وذلك لصالحنا ووفق الظروف المحيطة والمستقبل المنشود..

_______

مازالت "بنت بطوطة" عالقة في أحاديثها مع نفسها
لتتحرر لعالم آخـر حتى نرافق الكلمة ..


مشكورة يا أبرار

Engineer A يقول...

ايمان


ماشاءالله .. الله يوفقج يارب ..

ويارب تتحقق كل آمالج وطموحاتج ونشوفج في تألق ونجاح دائم اللهم آمين ..

جميل هو اصرارك .. والله يوفقج دوم :)

Engineer A يقول...

طموحة مملوحة

صج تخصص لا على البال ولا الخاطر :)


عاد ان قبل لا اسافر ادرس هندسة في الخارج انقبلت في كلية العلوم بجامعة الكويت - بيلوجيا :(

حاولت المستحيل اني اطلع لأن التخصص مو رغبتي ولا ابيه .. الوالد كان مصر اني اسجل .. خايف على مستقبلي اذا نطرت كورس واحد علشان ادخل الطب يمكن ما يحصلي .. ومع ان قبولي كان فوري بسبب تفوقي الا انه رفض اني انطر كورس كامل في البيت .. واصر على دخولي الجامعة واني اعابل بعدين بالتحويل .. والحمدلله كانت خيره :)

تظل اقدار مرسومة وما نقدر نغيرها

حياج الله والله يوفقج يارب

Engineer A يقول...

SteVe

حياك الله أخوي ستيف .. ومشكور ماقصرت على الطلة والتواصل

بالتوفيق

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

موضوع شيق للحديث..

1- تعجبت من أن رغبة الآباء في الكويت هي نفسها في مصر، إذن هذا مطلب أبوي عربي!!! :)

2- أعجبني وصفك للعديد من الأحلام، وهو غالبا ما كان يميز مرحلة المراهقة، لكن ما افتقد إليه آباؤنا هو كيفية التعرف على المواهب الحقيقية لدى أبنائهم وتنميتها.. وأعتقد أن جيلنا صار يفهم هذه الأمور أكثر، ويدرك معنى الفروق الفردية بين الأطفال.. فنأمل أن نعوض ما لم يفعله آباؤنا، مع تقديرنا الكامل لتعبهم معنا بقدر إمكانياتهم المعرفية..

3- بالنسبة لي تمنيت أن أكون فنان (رساما) خاصة أني أجيد رسم قطة وفأر وكل الحيوانات، باختصار أجيد الرسم فعلا!! :) ولكني امتنعت عن دخول الفنون الجميلة لفهم ديني خاطئ وقتها!!

وتمنيت أن أكون رائد فضاء، وما زلت أعشق القراء في الفلك ولدي كتب عديدة فيه منذ زمن بعيد.. وما زلت على أمل أن تصبح رحلات الفضاء للمدنيين متاحة بسعر مناسب.. الجزء الأول صار متاحا (وهو سفر المدنيين)، لكن الجزء الثاني ما زال صعبا (التكلفة حاليا: 20 مليون دولار للفرد)!!! ربنا يسهل :)

طبعا حلم الكاتب تحقق بنسبة ما بإصدار أول كتاب، والطباعة الحالية لأول رواية من الخيال العلمي..

تحياتي على هذا الموضوع الشيق..