تحذير: هذه المدونة تخضع لقانون حماية حقوق الملكية الفكرية، ونحذر من نشر أو نقل أي نص أو مقال دون نسبه للمؤلفة بأي وسيلة.







الخميس، 26 نوفمبر، 2009

I have a dream!



"لدي حلم" .. هو عنوان الخطبة الشهيرة التي ألقاها الزعيم الأمريكي ذو الأصول الأفريقية مارتن لوثر كينغ جونيور، القس والناشط السياسي، عندما طالب بإنهاء التمييز العنصري ضد بني جلدته في عام 1964 وعمل على ذلك، حتى تحقق له ماأراد وأصبح من أبرز الشخصيات في الولايات المتحدة الأمريكية التي دعت إلى الحرية وحقوق الإنسان.
"لدي حلم" .. نعم .. أنا أيضاً لدي حلم .. في الواقع أحلام وليس حلم واحد!
أحلامي كمواطنة كويتية؟ كثيرة .. كثيرة .. كثيرة..!
فكم من مرة رأيت في منامي .. بأني أسير في شوارع الكويت بكل سهولة ويسر .. لا إزدحام .. لا حوادث .. لا إختناقات مرورية .. لا تكاسي جوالة .. ولا مارة يعبرون الطرقات السريعة من دون استخدام جسور عبور المشاة .. غير مبالين بالسيارات المارة! "حلم ياحسين حلم"
وكم من مره حلمت بذهابي لإنجاز معاملة في إحدى القطاعات الحكومية وتم لي ذلك بسرعة فائقة ودقة في الإنجاز لم أضطر معها إلى الإنتظار طويلا .. أو الذهاب والعودة عدة مرات قبل الحصول على توقيع ما .. والأجمل من هذا كله أن المعلومات الخاصة بجميع الوزارات قد ربطت ببعضها من خلال شبكة الكترونية حديثة سهلت للمواطنين معاملاتهم دون الحاجة إلى العدو "ذهاباً وإياباً" بين الوزرات .. "حلم ياحسين حلم"
حلمت كثيراً بالمدينة الجامعية التي سمعت عنها منذ أن كنت نطفة في رحم أمي.. وقد بدت واقعاً ملموساً .. وقد حلت جميع مشكلاتها.. مبنى جامعي حديث ضخم .. يضم جميع الكليات .. سكن طلاب وطالبات رائع.. مواقف كثيرة .. كثيرة .. كثيرة .. (إلى مالا نهاية) .. دكاترة "متحضرين" لا يقومون بطرد من تأخر دقيقة عن المحاضرة ! ولا يقومون بترسيب من لا يدخل مزاجهم! .. دكاترة متحضرين .. متفهمين .. عالمين .. مميزين .. "حلم ياحسين حلم"
آآآآآآآآآآآه المستشفيات الحكومية! أبعدنا الله وإياكم عنها "اللهم آمين" .. فقد حلمت بتلك المستشفيات ذات التقنية العالية .. والمجهزة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية في كاف المجالات .. والأطباء ! نعم الأطباء .. كانوا محترفين .. يعرف الواحد منهم كيف يتعامل مع المريض الذي أمامه كل وحالته الصحية .. أطباء لا يقومون بصرف المضادات الحيوية والباندول بمجرد رؤيتهم لوجهك وكأنهم قد رأو البكتيريا بعينها وليس ملامح "ابن آدم" !! "حلم ياحسين حلم"
حلمت بمدارس رائعة .. حديثة ..مزودة بأجهزة التكييف الباردة صيفاً وأجهزة التدفئة شتاءً.. مدارس مؤهلة .. مزودة بالمختبرات الحديثة .. عيادات طبية .. صالات رياضية واسعة .. مسرح رائد .. غرف موسيقى و فنية بمعداتها .. مناهج ذكية .. معلمون مثقفون .. جميع الطلبة سعيدون .. لا أعباء منزلية .. ولا مشاكل نفسية .. ولا حقيبة ثقيلة! .. المعلمون ضمائرهم حية .. مخلصون .. وقد انمسح مصطلح "دروس خصوصية" من مؤهلاتهم العلمية والتربوية! .. "حلم ياحسين حلم"!!
والكثير من أحلام مواطنة كويتية .. لن تسعني مجلدات العالم لذكرها!
I HAVE A DREAM
نعم لدي حلم .. حلم كبير .. حلم صغير .. لا يهم!
المهم العمل على تحقيق ذلك الحلم ليصبح واقع ملموس .. متجسداً أمامنا .. وإلا ..
فإنه سيظل دائماً .. مجرد حلم!

هناك 6 تعليقات:

SHOOSH يقول...

فعلا

*حلم يحسين حلم*

إحنا لو عندنا واحد نفس ولا أقولج مو نفس .. نص مارتن لوثر كينج جان قدرنا نحقق جزء من أحلامنا

ديرتنا و ضعها مزري

لو الله يفك الناس من البوق من الأموال العامه جان إحنا بخير .. إحنا نحلم و أهم يكسرون أحلامنا على صخور قراراتهم الغبية

*حلم يا حسين حلم*

أنا أقولج خلج من جامعة الشدادية إللي منتي شايفتها وقوليلي .. الساعه جم حلمتي ؟؟؟

كانت نومة ليل ولا قيلولة ظهر ؟؟؟

ترى يفرق

:)

Engineer A يقول...

SHOOSH

هيهيهي صاجة والله !!

بس أنا حلمت وأنا صاحية "أحلام اليقظة" تتحقق وإلا لا؟ :)

غير معرف يقول...

It is true ... So sad ;( but keep dreaming until u reach ur dreams !

Engineer A يقول...

thanks for stopping by UNKWON

I woun't quite dreaming :)

pure-silk يقول...

keep dreaming dear وهذي الكويت صل على النبي

Engineer A يقول...

pure-silk

اممممم يعني اتهقين مافي أمل؟